أزمة الإسلام وأزمات فرنسا
05/10/2020
حرائق الساحل…. دلالات المكان والزمان
10/10/2020
مشاهدة الكل

الأمين العام للمجلس الأوروبي يعين دانييل هولتجن الممثل الخاص المعني بجرائم الكراهية ومعاداة السامية والمسلمين

الأمين العام للمجلس الأوروبي يعين دانييل هولتجن الممثل الخاص المعني بجرائم الكراهية ومعاداة السامية والمسلمين

هيثم عياش

برلين 07.10.2020 / تم هذا اليوم ببرلين 7 تشرين أول أكتوبر واثناء مؤتمر حول الاسلام والمعاداة للسامية في المانيا واوروبا تعيين المجلس الاوروبي الاعلى دانييل هولتجن الذي يشغل مديرا لاتصالا المجلس الدولية بالمجلس الاوروبي، مندوب المجلس لشئون الاسلام والمعاداة للسامية.

 وأشارت رئيسة المجلس ماريجا بيجنوفتش الأمين العام: “يوم الجمعة سيكون عام واحد على الهجوم المميت معاد للسامية على مقهى يتبع مسجدا بمدينة هاناو إحدى مدن ولاية هيسين الالمانية، في فبراير من عام 2020 الحالي، راح ضحية الاعتداء حوالي 10 أشخاص من الاجانب ولمسلمين العديد منهم من خلفية إسلامية.

  وأوضحت بيجنوفيتش أن حادثة هاناو. لم تعد أحداثًا معزولة. إننا نشهد زيادة مقلقة في الهجمات المعادية للسامية والمسلمين في أجزاء كثيرة من أوروبا اليوم، والتي غالبًا ما يتم تحريضها وتفاقمها بسبب خطاب الكراهية على الإنترنت.

 وأكدت بيجنوفتش بأن الإسلام، مثل اليهودية، جزء من أوروبا اليوم. يجب ألا يعيش اليهود والمسلمون في خوف من كراهية الأفراد ومجتمعاتهم. إن مكافحة جرائم الكراهية والكراهية المعادية للسامية والمسلمين مهمة أوروبية. سيعمل ممثلي الخاص على توحيد الجهود على المستوى الأوروبي وضمان الاستفادة الكاملة من الخبرة الجماعية لمجلس أوروبا في جهودنا المشتركة لمنع الأعمال المعادية للسامية والمسلمين “.

وأشارت بيجنوفتش أن التحرر من التمييز، بما في ذلك على أساس الدين أو المعتقد، في صميم مهمة مجلس أوروبا منذ إنشائه في عام 1949. كما تحافظ المنظمة على تركيز طويل الأمد على إحياء ذكرى المحرقة.

 موضحة أن مندوب المجلس الاوروبي هولتجن سيسعى مع نظرائه بالدخول العضوة بالاتحاد الاوروبي والعضوة بالمجلس الاوروبي للتعاون سويا لوضع حد لظاهرة المعاداة للمسلمين والسامية وذلك من خلال تبادل المعلومات وتعزيز السياسة الاستراتيجية بين الاوروبيين والدول الاسلامية.

ومن المقرر أن يستلم هولتجن وهو الماني /بريطاني مهام عمله الجديدة اوائل تشرين ثان / نوفمبر المقبل مع الاحتفاظ برئاسة قسم الاتصالات الدولية بالمركز،

هـ/ع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.